هل يحتاج المغرب حاليا إلى المزيد من أجهزة التنفس الاصطناعي؟.. خبير يجيب

الأولىوطني
one Editor29 أغسطس 2020آخر تحديث : منذ شهرين
هل يحتاج المغرب حاليا إلى المزيد من أجهزة التنفس الاصطناعي؟.. خبير يجيب
رابط مختصر
Spread the love

الرباط – صباح نيوز – سلمى درداف:

أعلنت وزارة الصحة المغربية مساء أمس الجمعة أن الحالات الخطيرة والحرجة المصابة بفيروس كورونا تبلغ بالمغرب، 191، منها 44 حالة تحت التنفس الاصطناعي.

واعتبر الدكتور هشام بحيري أخصائي طب الطوارئ والمدير السابق للمستشفى الجهوي مولاي عبد الله بسلا ، في ندوة الأربعاء الفارط أن المغرب لا يحتاج في الوقت الحالي لأجهزة التنفس الاصنطاعي المغربية الصنع وأن “المتواجدة حاليا بالمستشفيات كافية”.

من جهته، قال الخبير المغربي مروان بوخريص في تصريح لجريدة “العمق”، إن عدد الحالات التي تحتاج لأجهزة التنفس الاصطناعي مستقر، “لكن من حق المواطن المغربي أن يعرف تفاصيل البنية الصحية لبلده، كما تفعل جميع الدول مع مواطنيها، مثلا كم جهازا للتنفس صالحا للاستعمال الفوري وكم سرير إنعاش متوفر وكم عدد الأطباء والممرضين الذين يستطيعون تقديم خدماتهم في غرف الإنعاش”.

وأضاف الباحث المغربي في علم الأوبئة بكندا “كما أن الجدل المثار حول هذه الأجهزة يفرض على المسؤولين الخروج بتصريح مفصل للمغاربة.. لأن هذا الغموض قد يكون سببا رئيسيا في فقدان الثقة وهو أمر لا تحتاجه المملكة في الوقت الحالي”.

وتعليقا على عدم استعمال أجهزة التنفس الاصطناعية مغربية الصنع لحد الساعة بسبب “الموافقة التنظيمية”، أشار بوخريص “الأمر عادي ومتعارف عليه في كل دول العالم، وجميع الأجهزة الطبية والأدوية واللقاحات أيضا تحتاج بروتوكولا معينا قبل استخدامها وقد يستغرق الأمر أحيانا أشهرا أو سنوات”.

وأردف الخبير :” لكن الوضع الحالي استثنائي ويمكن تسريع الموافقة.. لكن أعتقد أن توفير المعلومات بوضوح وشفافية للمواطنين لا يحتاج “بروتوكولا””.

وكان عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي قد تساءلوا عن مصير أجهزة التنفس الاصطناعية المغربية الصنع تخوفا من استنفاذ الطاقة الاستيعابية لوحدات الإنعاش والعناية المركزة المخصصة.

وفي السياق ذاته، كان حفيظ العلمي، وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، قد أكد في وقت سابق أن مهندسين مغاربة تمكنوا من صنع أجهزة تنفس اصطناعية يُعتبر بعضها “الأحسن في العالم”.

وقال العلمي في اجتماع عقدته لجنة القطاعات الإنتاجية بمجلس النواب، الثلاثاء 9 يونيو أن “أحسن جهاز تنفس اصطناعي في العالم ألماني، والأجهزة المغربية التي تم تصنيعها تُوصل مستوى الأوكسجين أفضل من أحسن جهاز متوفر في العالم، وهو مُصنع من طرف المغاربة مائة في المائة”. :

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.