تدفقات مياه نهر النيل تتراجع وتصل مصر متأخرة 3 أسابيع بسبب سد النهضة

2020-08-02T20:14:31+00:00
2020-08-02T20:14:43+00:00
عربي
صباج نيوز2 أغسطس 2020آخر تحديث : منذ 3 أشهر
تدفقات مياه نهر النيل تتراجع وتصل مصر متأخرة 3 أسابيع بسبب سد النهضة
رابط مختصر
Spread the love

قال أستاذ الجيولوجيا والموارد المائية بجامعة القاهرة، عباس شراقي، إن إيراد نهر النيل سيصل مصر متأخرا هذا العام لنحو 3 أسابيع، بسبب سد النهضة الإثيوبي.

وأشار شراقي في تصريحات لجريدة “الشروق” المصرية أن إثيوبيا حجزت المياه خلف سد النهضة خلال الأسابيع الثلاثة الأولى من يوليو الجاري، ولذلك الفيضان سيصل إلى مصر بشكل متأخر.

وأضاف شراقي، أن صور الأقمار الصناعية تظهر حجز بحيرة سد النهضة قرابة الـ5 مليارات (متر مكعب) من المياه، وأنها امتدت إلى حوالي 35 كيلومترا، بمتوسط عرض 3 كيلومترات، وعمق 45 مترا، مشيرا إلى أن مياه الفيضان تتدفق حاليا من أعلى الجزء الأوسط من السد البالغ عرضه حاليا 280 مترا.

وأشار إلى أن معدل التصريف اليومي خلال الأسابيع القادمة سيصل إلى أكثر من 500 مليون متر مكعب يوميا، ومن المتوقع حدوث فيضانات بالسودان في منتصف أغسطس.

ويؤكد شراقي أن إعلان إثيوبيا إتمام عملية الملء الأولى يخالف كل نتائج المفاوضات واجتماعات القمة مع الاتحاد الإفريقي ومجلس الأمن، مضيفا أن التوصل لاتفاق خلال مفاوضات الأيام القادمة سيعطي إثيوبيا شرعية التخزين، أما إذا لم يتم الاتفاق حتى أول أكتوبر القادم، مع غلق البوابات الأربع، فإن ذلك يعد تخزينا دون اتفاق، ويتصاعد الموقف في مجلس الأمن بارتكاب فعل يهدد الأمن والسلم في المنطقة.

وكان رئيس الوزراء الإثيوبي، أبي أحمد، قد أعلن إتمام المرحلة الأولى من عملية ملء  خزان سد النهضة، بسعة 4.9 مليار متر مكعب.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.