الفيفا يتوقع وضعا ماليا قويا رغم تراجع الدخل بسبب أزمة كورونا

رياضة
one Editor19 أغسطس 2020آخر تحديث : منذ شهرين
الفيفا يتوقع وضعا ماليا قويا رغم تراجع الدخل بسبب أزمة كورونا
رابط مختصر
Spread the love

 برلين – صباح نيوز:

كشف الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) اليوم الأربعاء أنه يتوقع تحقيق نفس الأرباح التي كانت متوقعة للميزانية الخاصة بالفترة ما بين 2019 و2022، رغم تراجع العائدات بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد19-).

وتزايدت الخسائر المتوقعة لعام 2020 من 624 مليون دولار إلى 794 مليون دولار، قبل حساب الضرائب، حيث بلغت تكلفة التغييرات في جدول المباريات الدولية نحو 200 مليون دولار.

وفي الوقت نفسه، تعهد الفيفا بتقديم الدعم المالي للاتحادات الأعضاء به خلال أزمة جائحة كورونا.

ولكن على المدى المتوسط، يرى الفيفا أن ميزانية الأعوام الأربعة ما بين 2019 و2022 ستحقق الأرباح المتوقعة، وتبلغ قيمتها 100 مليون دولار.

ولا يزال الدخل معتمدا بشكل كبير على بطولة كأس العالم 2022 التي تحتضنها قطر، والتي من المتوقع أن تحقق أكثر من 6ر1 مليار دولار.

ومن المفترض أن يجرى الموافقة على الميزانية المعدلة، من قبل الجمعية العمومية للفيفا في 18 أيلول/سبتمبر المقبل.

وستجتمع جميع اتحادات الدول الأعضاء بالفيفا الـ211 ، عن بعد عبر الإنترنت، ويحتمل التصديق على استخدام تقنية الاتصال المرئي عن بعد في المستقبل بدلا من الاجتماع بالطريقة التقليدية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.